شاهد.. شيماء الحيطي تهدي المغرب ذهبية بعد الفوزعلى الجزائرية في ألعاب التضامن الإسلامي

0
305

توجت البطلة المغربية شيماء الحيطي، يومه الأربعاء، بالميدالية الذهبية في وزن “50 كلغ”، بمنافسات رياضة الكراطي، بدورة ألعاب التضامن الإسلامي، المقامة بمدينة قونيا التركية.

ونجحت شيماء في تحقيق الميدالية الذهبية، عقب فوزها على الجزائرية ويكان سيليا المصنفة الـ13 عالميا، وصاحبة ذهبية ألعاب المتوسط بوهران، بنتيجة 4-2.

وسبق للبطلة شيماء الحيطي، المصنفة 21 عالميا، أن حققت العديد من الميداليات في الكراطي وزن “أقل من 50 كلغ”، وكان آخرها في النسخة الـ19 من منافسات دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط بوهران الجزائرية، حينما فازت بالميدالية البرونزية، على حساب التركية سيراب أوزسليك، بطلة العالم السابقة.

تجدر الإشارة إلى أن الدورة كان من المقرَّر انعقادها في أغسطس/آب 2021، إلا أنها أُجّلَت لتعارضها مع موعد دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو، وبسبب تفشِّي وباء كورونا آنذاك، حرصاً من الاتحاد على مشاركة جميع الدول الأعضاء.

يُذكر أن الفكرة الأصلية لألعاب التضامن الإسلامي جاءت من الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز في أثناء القمة الإسلامية الثالثة عام 1981. واليوم باتت دورة ألعاب التضامن الإسلامي تستضيف أكبر عدد من المشاركين في حدث رياضي بخلاف الألعاب الأولمبية.

وعلى الرغم من أنها منافسة رياضية انطلقت بمبادرة 57 دولة إسلامية لتحسين التضامن الإسلامي وتعزيز الهوية الإسلامية في الرياضة والمساعدة على الحدّ من التمييز ضد المسلمين، فإنه يمكن للمواطنين غير المسلمين في تلك البلدان المشاركة أيضاً في الألعاب.

وكما هي الألعاب الأولمبية ومنافسات كأس العالم، تجرى دورة ألعاب اتحاد التضامن الإسلامي كل أربعة أعوام، ويشرف عليها الاتحاد الرياضي لألعاب التضامن الإسلامي. وقبل غنطلاق الدورة الخامسة بتركيا الثلاثاء، أقيمت النسخة الرابعة في أذربيجان عام 2017، والثالثة في إندونيسيا عام 2013، والنسخة الأولى في المملكة العربية السعودية عام 2005، وألغيت النسخة الثانية التي كان من المقرَّر إقامتها في إيران عام 2009، ومن المقرَّر أن تُقام النسخة السادسة في الكاميرون عام 2025

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا